0
oper
22, نوفمبر 2013
327
0

وجهت باكستان اليوم، الجمعة، اتهامات بالقتل لطبيب ساعد الولايات المتحدة فى تعقب أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة، وذلك فى أحدث تطورات القضية التى عكرت صفو العلاقات بين الدولتين.

وألقى القبض على شاكيل أفريدى الذى وصفه مسئولون أمريكيون بالبطل بعدما قتل جنود أمريكيون بن لادن فى مايو 2011، فى عملية سرية أغضبت باكستان ودفعت العلاقات بين الحليفين الاستراتيجيين إلى مزيد من التوتر.
واعتقلت باكستان أفريدى وحكمت عليه السنة الماضية بالسجن 33 عاما لانتمائه إلى جماعة عسكر طيبة المتشددة وهو اتهام ينفيه، إلا أنه فى أغسطس ألغت إسلام أباد الحكم، مشيرة إلى أخطاء إجرائية وأمرت بإعادة المحاكمة.
وتهمة القتل التى وجهت اليوم والمتعلقة بوفاة مريض قبل ثمانى سنوات، تقلص فرص أفريدى فى الحصول على حريته وربما تلحق المزيد من الضرر بالعلاقات مع واشنطن.
وكانت باكستان اتهمت أفريدى بتنظيم حملة تطعيم مزيفة لجمع عينات من الحمض النووى لمساعدة المخابرات المركزية الأمريكية فى تعقب بن لادن.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة