وقفة بالجزائر تطالب الدول العربية والإسلامية بقطع العلاقات مع أنجولا
0
oper
29, نوفمبر 2013
342
0

نظم نشطاء سلفيون، اليوم الجمعة، وقفة احتجاجية بالجزائر العاصمة طالبوا فيها الدول الإسلامية بقطع العلاقات مع أنجولا بعد منعها إقامة شعائر الإسلام على أراضيها.

وأقيمت الوقفة، أمام مسجد بحى بلوزداد الشعبى بالعاصمة الجزائر عقب صلاة الجمعة، ورفع المشاركون فيها شعارات تطالب "بطرد سفراء أنجولا المعتمدين فى الدول العربية والإسلامية وسحب سفراء هذه الدول منها كطريقة للاحتجاج على منع إقامة الشعائر الإسلامية على أراضيها". 

ومن بين الشعارات التى رفعها المحتجون: "دعوة إسلامية لغلق سفارات أنجولا فى جميع البلدان العربية والإسلامية"، " الدفاع عن بيوت الله فريضة مقدسة"، "إلى الدول العربية والإسلامية اسحبوا سفراءكم من دولة أنجولا احتجاجا على هدم المساجد"، "يا أمة مليار ونصف مليار مسلم احموا مساجد الله من الهدم والتدمير".

وفى وقت سابق، نقلت وكالة الأنباء الأنجولية الرسمية عن وزيرة الثقافة، روزا كروز إيسلفا، قولها، إن لواندا قررت محاربة "الكنائس غير القانونية، وكذلك الطوائف الدينية، التى لم تحصل على موافقة الدولة"، رداً على سؤال من نواب بالبرلمان.

ونقلت الوكالة عن الوزيرة قولها إن الحكومة ستواجه ظهور أديان "تتناقض مع العادات والتقاليد الثقافية المحلية"، وأضافت الوزيرة: "بالنسبة للإسلام، فإنه ما زال قيد النظر، ولم يحصل على موافقة وزارة العدل وحقوق الإنسان، وهناك العديد من الأديان الأخرى التى لديها الوضع نفسه، ومعابدها ستُغلق حتى صدور القرار بشأنها"، مشيرة إلى وجود 194 مجموعة دينية تنتظر الحصول على موافقة لنشاطاتها.


رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة