0
oper
03, ديسمبر 2013
387
0

قالت صحيفة الباييس الإسبانية إن فنزويلا تتعرض للمرة الثانية لأوسع انقطاع للكهرباء فى البلاد هذا العام حيث انقطعت الكهرباء فى العاصمة كاراكاس ومدن أخرى بعد الساعة الثامنة مساء أمس الاثنين، واتهم رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو المعارضة بانقطاع الكهرباء وعاد للحديث عن التخريب ووجه إليها اتهامات بعدم الكفاءة.

وأشارت الصحيفة إلى أن انقطاع الكهرباء بهذا الشكل أثار غضب الكثير من المواطنين الفنزويليين خاصة الذين كانوا فى المواصلات العامة.

ولفتت الصحيفة أن فنزويلا تعرضت لمثل هذا الانقطاع الواسع للكهرباء فى 5 سبتمبر الماضى وفى ذلك الحين اتهم مادورو المعارضة بتخريب الشبكة الكهربائية فى البلاد عن عمد للإساءة إليه، وكرر حليفه القوى رئيس الجمعية الوطنية ديوسدادو كابيلو، نفس الاتهام بعد أن ساد الظلام أكثر من نصف البلاد مساء الاثنين، وقال كابيلو على تويتر "ليس لدى أى شك فى أن تخريب الكهرباء هو جزء من خطة الجناح اليمينى".

ومن ناحية أخرى تتهم المعارضة الحكومة الفنزويلية بأنها السبب فى انقطاع الكهرباء وتصفها بالحكومة "الفاشلة".

وأشارت الصحيفة إلى أن وزير الكهرباء جيسى تشاكون حسم هذه الاتهامات المتبادلة قائلا إن نفس خط النقل الكهربائى الرئيسى الذى تعطل فى سبتمبر والذى ينقل 60% من الإمدادات فى البلاد تضرر مجددا.








 

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة