0
oper
03, ديسمبر 2013
492
0

تجمع آلاف المتظاهرين المؤيدين للتقارب بين أوكرانيا والاتحاد الأوروبى صباح اليوم، الثلاثاء، فى محيط البرلمان فى كييف قبل جلسة لبحث مذكرة لحجب الثقة عن الحكومة، وسط انتشار واسع لقوات حفظ النظام، فيما توجه آلاف آخرون لمقر الحكومة لقطع الطرقات مثلما فعلوا أمس الاثنين.

وبعد يومين من تظاهرة غير مسبوقة منذ الثورة البرتقالية عام 2004، قضى أكثر من ألف شخص الليل فى ساحة الاستقلال للمطالبة بالتقارب مع الاتحاد الأوروبى وبرحيل السلطة.

ويرتدى العديد من المتظاهرين المتجمعين سترات حمراء بلون حزب اودار المعارض بزعامة بطل العالم للملاكمة فيتالى كليتشكو، فى تعبئة غير مسبوقة منذ الثورة البرتقالية عام 2004 التى قلبت النظام القائم آنذاك وحملت المؤيدين لأوروبا إلى السلطة.

وفى بادرة تهدئة حيال المعارضة، أعلن رئيس البرلمان فولوديمير ريباك المقرب من الرئيس فيكتور يانوكوفيتش طرح مسالة حجب الثقة عن الحكومة على جدول أعمال، كما تطالب به المعارضة.

وتجمع حوالى مائة ألف متظاهر الأحد الماضى فى كييف، فيما تجمع عشرات الآلاف الآخرين فى مدن أخرى من البلاد احتجاجا على قرار يانوكوفيتش الامتناع عن توقيع اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبى.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة