0
oper
07, ديسمبر 2013
645
0

قالت مصادر فى المعارضة السورية، إن ناشطين عثروا على جثث مدنيين محروقة، بينهم نساء وأطفال قتلوا على يد القوات الموالية للرئيس السورى بشار الأسد فى بلدة "النبك" بمنطقة القلمون.

وذكرت شبكة "سكاى نيوز" البريطانية، اليوم السبت، أن مكتب دمشق الإعلامى المعارض اتهم القوات الحكومية بقتل 35 شخصا، مشيرا إلى أنه تم العثور على جثث القتلى وبعضها محروق فى حى "الفتاح" شمال بلدة النبك الذى كانت قد سيطرت عليه تلك القوات.

وأضاف المكتب الإعلامى "أن النبك تشهد منذ أكثر من أسبوعين ما وصفها بالـ"حملة الشرسة" من قبل القوات الحكومية التى تسعى إلى السيطرة عليها، وسط قصف مدفعى وحصار تفرضه على البلدة".

يأتى هذا فى الوقت الذى دعا فيه المرصد السورى اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى الدخول الفورى إلى حى "الفتاح" فى النبك التى تشهد منذ أيام اشتباكات بين القوات النظامية ومقاتلى الجيش الحر.

 

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة