0
oper
08, ديسمبر 2013
655
0

نظمت جماهير نادى الترجى الرياضى، اليوم الأحد، مسيرة احتجاجية ضد الرئيس التونسى، المنصف المرزوقى، لإدراجه اسم النادى فى "الكتاب الأسود" الذى أصدرته الرئاسة التونسية مؤخرًا.

فقبل أسبوعين، أصدرت رئاسة الجمهورية التونسية كتاب "منظومة الدعاية تحت حكم "الرئيس الهارى زين العابدين" بن علي" تحدثت فيه عن تورط إدارة الترجى الرياضى التونسى فى تلميع صورة النظام السابق، وذلك بين مؤسسات وإعلاميين تونسيين وعرب وأجانب تورطوا فى هذا الأمر.

وانطلقت مسيرة جماهير الترجى الرياضى من مقر النادى بالعاصمة تونس نحو ملعب كرة القدم الأوليمبى الرياضى بالمنزه، حيث رفع المتظاهرون خلال المسيرة شعارات تندد بالرئيس التونسى، وبالكتاب الذى أصدره، مطالبين إياه بالاعتذار رسميًا، وبالتراجع عن إدراج الفريق فى "الكتاب الأسود".

واستنكر المحتجون، الذين اقتحموا معلب المنزه، فى هتافاتهم ذكر اسم النادى ضمن منظومة الفساد المالى للنظام السابق، والتغاضى عن باقى أندية أخرى عرفت بدعمها لبن على الذى أطاحت به ثورة شعبية فى يناير 2011، وذلك على حد قولهم.

وبعد دخولهم ملعب المنزه، هتف المحتجون باسم سليم شيبوب صهر بن على، ورئيس النادى الذى حقق العديد من البطولات، وذلك بالرغم من تورطه فى بعض قضايا فساد النظام السابق.

ولم تشهد الاحتجاجات أى مواجهات مع قوات الشرطة. وبحسب مصادر مطلعة، فإن سبب التأجيل هو تخوفات أمنية من ردة فعل غاضبة لجماهير الترجى الرياضى التونسى جراء إدراج اسم ناديهم ضمن "الكتاب الأسود".


رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة