0
oper
08, ديسمبر 2013
719
0

 

دعت منظمة حقوقية مغربية معنية بالمسجونين الإسلاميين، اليوم الأحد، إلى تنظيم اعتصام أمام البرلمان المغربى، ووقفة احتجاجية أمام المقر المركزى لحزب العدالة والتنمية الحاكم، بعد غد الثلاثاء؛ للمطالبة بإسقاط قانون الإرهاب.

وتأتى الدعوة التى أطلقتها اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين، وهى منظمة حقوقية تضم معتقلين إسلاميين سابقين، وعائلات معتقلين حاليين من التيار السلفى الجهادى، للاعتصام الذى يُنظم تحت شعار "الحرية والكرامة للمعتقلين الإسلاميين بالسجون المغربية"، حسب بيان للمكتب التنفيذى للجنة، أمام ما وصفه أصحابه بـ"استمرار معاناة المعتقلين الإسلاميين الذين سُلبت منهم حريتهم ظلمًا وعدوانًا، ولأكثر من عشر سنوات، وسُلبت معها كرامتهم".

وقال البيان إن اللجنة تنظم اعتصامًا أمام مقر البرلمان المغربي؛ للمطالبة بإسقاط قانون مكافحة الإرهاب، واحتجاجًا أمام مقر حزب العدالة والتنمية "على اعتبار أن رئيس الحكومة هو المسئول المباشر عن قطاع السجون، وما يحدث للمعتقلين داخلها، ونظرًا لصعوبة الاحتجاج أمام مقر رئاسة الحكومة".

وكان المغرب قد شهد موجة اعتقالات طالت حسب منظمات حقوقية مغربية ودولية مستقلة، أكثر من 3 آلاف شخص فى صفوف ما بات يُعرف بالسلفية الجهادية على خلفية تفجيرات 16 مايو الإرهابية التى هزّت العاصمة الاقتصادية للبلاد الدار البيضاء "شمال المغرب" سنة 2003، وأودت بحياة 42 شخصًا بينهم 12 من منفذى التفجيرات، و8 أوروبيين، فى هجمات انتحارية وصفت بالأسوأ والأكثر دموية فى تاريخ المغرب.


رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة