0
oper
06, سبتمبر 2013
508
0

القضاء التونسى يأجل قضية مصور صحفي رشق وزير الثقافه بالبيضقرر القضاء التونسى، مساء أمس الخميس، تأجيل محاكمة مصوّر صحفى، وفنّان رشقا بالبيض وزير الثقافة مهدى مبروك الشهر الماضى. وقال شرف الدين قليل محامى المتّهمين لمراسل الأناضول إن قاضى المحكمة الابتدائية بالعاصمة تونس، قرر تأجيل المحاكمة إلى تاريخ 23 من شهر سبتمبر الجارى. وألقت السلطات الأمنية القبض على المصور الصحفى مراد الحرزى والممثل التلفزيونى نصر الدين السهيلى منتصف الشهر المنقضى؛ بتهمة "التآمر والتنسيق على الاعتداء على وزير الثقافة". ووجهت إلى المتهمين تهم: الاعتداء المادى واللفظى بحالة سكر على الوزير. وقام الممثل نصر الدّين السهيلى برشق المهدى مبروك بالبيض فى دار الثقافة ابن خلدون أثناء مشاركته فى سهرة فنية كانت مخصصة لأربيعينية أحد الفنانين التونسيين، فيما اتهم مراد الحرزى بتصوير الحادثة وبثّها على مواقع الشبكة الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعى. من جهة ثانية، أفاد محامى المتهمين أن القاضى قد أمر بإطلاق السراح المؤقت لمراد الحرزى المصور الصحفى إلى حين البت فى الحكم. وقد قال محامى الوزير مبروك كورشيد لكراس صباح أمس الخميس، إن موكّله قد أقر إسقاط الدعوى ضد المصور مراد الحرزى ورفض إسقاطها ضد المتهم الثانى نصر الدين السهيلى إلا بعد "الاعتذار". وانتظمت وقفة احتجاجية صباح أمس، أمام مقر المحكمة من قبل حقوقيين وإعلاميين وفنانين مساندة للمتهمين معتبرين أن ما قاما به المتهمين" لا يعدّ اعتداء بالعنف وإنما احتجاجا سلميا ضد مسئول سياسى". وانتقد أنصار الحكومة عملية الاعتداء على وزير الثقافة واعتبروا "أن ذلك تأتى فى سياق دعوات جبهة الإنقاذ لطرد الوزراء والمسئولين فى الدولة من وظائفهم من أجل إسقاط الحكومة خاصة وقد عرف السهيلى بقربه من ائتلاف الجبهة الشعبية المعارض".

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة